منحة دعم الفنّانين

يعمل الفنانون والفنانات والممارسون الثقافيون في جميع أنحاء المنطقة العربية في سياقات صعبة، تصبغها النزاعات والضغوط الاقتصادية والبيئات القامعة للحريات، بالإضافة إلى العقبات الإدارية والمؤسّساتية. تسببت أزمة فيروس كورونا، المنتشرة على مستوى العالم، بمزيد من الضغوطات وفاقمت مشكلات بنيوية مثل عدم المساواة وانعدام شبكات الأمان الاجتماعي، لاسيّما في ظل أنظمة اقتصادية فاشلة وكوارث إنسانية وسياسية. وكما فرض تعطيل الحياة الطبيعية والإغلاق المستمر لمواجهة انتشار الفيروس على العديد من المجتمعات التعامل مع أضرار اقتصادية إضافية، يتعيّن على قطاع الفنون والثقافة التعامل مع هذه الأوضاع المستجدة، مما يدعو الكثير من الفنانات والفنانين إلى الاعتماد على قدراتهم كأفراد ومجموعات صغيرة للتكيف مع الوضع بأفضل ما يمكنهم.

تكشف الأزمة الحالية بشكل أوضح هشاشة قطاع الفنون والثقافة على امتداد المنطقة العربية، بما يؤكّد على ضرورة التفكير بحلول استراتيجية من شأنها حماية العاملين والعاملات في هذا القطاع، من دون التقليل من أهمية الاحتياجات والتحديات الفورية.

في هذا الإطار، تطلق آفاق "منحة دعم الفنّانين" الاستثنائية تضامناً مع الفنانات والفنانين والممارسين الثقافيين المستقلين من العالم العربي والمقيمين فيه ممّن تأثرت ممارساتهم الإبداعية ومداخيلهم بشكل سلبي بسبب أزمة فيروس كورونا.

تهدف المنحة إلى تقديم الدعم للفنانات والفنانين خلال فترة التفرّغ القسرية هذه في مساعيهم/ن المختلفة، أكانت إنتاج عمل صغير في ظلّ الحجر أو استكمال العمل على مشروع بدأ من قبل أو بدء مرحلة البحث لمشروع مستقبلي، مع ضرورة مراعاة طبيعة المشروع والوسيط الفني للمدة الزمنية القصيرة للمنحة وقيمتها. تبلغ قيمة المنحة 3000 دولار أميركي، تُقدّم لمرة واحدة وتغطي فترة تمتد من 3 إلى 6 أشهر. المنحة مفتوحة لكافة الممارسات الفنيّة (الفنون البصرية، الفنون الأدائية، الموسيقى، السينما، الأفلام الوثائقية، التصوير الفوتوغرافي الوثائقي، البحوث، الكتابة...) ومن أجل تحقيق الغاية من المنحة، نشجّع الفنانين والفنّانات الراغبين بالاستفادة من المنحة على التقدّم بأفكار أو مقترحات لا تتطلب جهدًا جماعيًا أو خطة تنفيذ تتجاوز 6 أشهر.

ستدعم المنحة ما يلي:

  • تطوير عمل جديد يمكن إنجازه في ظلّ الحجر
  • مواصلة العمل على مشروع سابق
  • مرحلة البحث أو التصميم لمشروع قادم
  • تكييف الممارسات الحالية والمشاريع الإبداعية باستخدام وسائط تواصل أو تكنولوجيا جديدة.

لا تحلّ هذه المنحة محل برامج المنح السنوية. بالإمكان التقدم بطلب دعم في برامج المنح المفتوحة حالياً كما لمنحة دعم الفنّانين. ستعطى الأولوية للفنانات والفنانين الذين لم يستفيدوا من برامج الدعم الطارئة الأخرى. كما ستُعطى الأولوية للفنانين والفنانات الذين ليست لديهم منحة حالية مفتوحة من آفاق.

تم إطلاق البرنامج بدعم من مؤسسة فورد ومؤسسات المجتمع المفتوح وسبوتيفاي في إطار مبادرتها "إغاثة الموسيقى في ظل كوفيد 19". ستقوم "سبوتيفاي" بتقديم دعم يوازي مساهمات الداعمين الإضافيين للبرنامج من أفراد ومؤسسات. للحصول على معلومات إضافية حول كيفية دعم هذا البرنامج، انقر/ي هنا.




إرشادات التقديم

يتمّ التقدّم للمنحة من خلال دعوة عامة مفتوحة. يتعيّن على الفنانات والفنانين الراغبين بالتقدم للمنحة إرسال "خطاب اهتمام"، يجيب عن مجموعة من الأسئلة المرفقة بالطلب (النموذج المرفق)، بالإضافة إلى نماذج من أحدث عملين فنيين للمتقدم/ة بالطلب.
  • تستهدف المنحة الفنانات والفنانين من العالم العربي والمقيمين فيه.
  • تبلغ قيمة المنحة 3000 دولار أميركي.
  • يمكن تقديم "خطاب الاهتمام" باللغة العربية أو الفرنسية أو الإنكليزية.
  • يجب إرسال "خطاب الاهتمام" ونماذج من عملين فنيين سابقين إلى البريد الإلكتروني: [email protected]
  • يُعتمد اسم مقدّم/ة الطلب وبلد الإقامة في خانة موضوع البريد الإلكتروني.
  • الموعد النهائي لتقديم "خطاب الاهتمام" ونماذج الأعمال السابقة هو 2 تموز/ يوليو 2020 قبل منتصف الليل بتوقيت بيروت.

عملية الاختيار

تقوم لجنة تحكيم مؤلّفة من ثلاثة أشخاص متخصصين بتقييم الطلبات بناءً على خطاب الاهتمام والمواد المرفقة.

لن يكون اختيار المستفيدين قائماً على أساس جغرافي أو على نوع الجنس، علماً أنّ المحكمين، وكما هو الحال مع جميع لجان تحكيم برامج آفاق، يراعون التنوّع في اختيارهم النهائي. بالإضافة إلى ذلك، ومع الجهود التنسيقية بين مختلف المؤسسات التي تقدم برامج دعم استثنائية في هذه الفترة، ستعطى الأولوية للفنانات والفنانين الذين لم يستفيدوا من برامج الدعم الطارئة الأخرى. كما ستُعطى الأولوية للفنانين والفنانات الذين ليست لديهم منحة حالية مفتوحة من آفاق.

المحكّمون السابقون

لا يوجد اي محكَمون