فاروق مردم بيك

كاتب ومؤرخ مولود في دمشق سنة 1944. درس الحقوق في جامعة دمشق، والعلوم السياسيّة في جامعتي كان وباريس الأولى، والتربية والتاريخ والعلوم الاجتماعيّة في جامعة باريس السابعة. عمل قيّماً للكتب العربيّة في مكتبة معهد اللغات والحضارات الشرقيّة بباريس (1972-1986)، ومحرّراً ثمّ مديراً لمجلة الدراسات الفلسطينية الصادرة بالفرنسية (1981-2008 ) ومستشاراً لمعهد العالم العربي في باريس (1989-2008). يشرف منذ سنة 1995، في دار نشر أكت سود، على سلسلة سندباد التي تعنى بالدرجة الأولى بترجمة الأدب العربي إلى اللغة الفرنسية. نشر بالفرنسية، بالاشتراك مع سمير قصير، كتاباً في مجلّدين بعنوان "مسالك بين باريس والقدس، فرنسا والصراع العربي الإسرائيلي" (مؤسسة الدراسات الفلسطينية، 1992-1993)، وبالاشتراك مع الياس صنبر"أن تكون عربياً" ( أكت سود ، 2007) ، ومع إدفي بلينيل والياس صنبر" فرنسانا" (أكت سود، 2011)، بالإضافة إلى ثلاثة كتب في تاريخ الطعام. كما أشرف على تحرير وإصدار العديد من المؤلّفات الجماعيّة ذات الطابع التاريخي أو السياسي أو الأدبي أو الببليوغرافي، وترجم إلى الفرنسية أعمالاً لمحمود درويش. يُقيم في فرنسا منذ أواخر 1965.