الرئيسية
حول آفاق
المانحون
إدعم آفاق
المنح
المستفيدون
المحكّمون
لوح الأخبار
موارد آفاق
المفكرة
الأسئلة
إتصل بنا

المنتدى العربي الأوروبي الإبداعي


سجل دخولك   عربي   English

نزّل كتاب أوروبا هنا
أخبار آفاق



مهرجان آفاق للفيلم والموسيقى

07 آب 2017

17 آب/أغسطس: فرايلوفتكينو كرويتسبرغ

18، 19 و20 آب/أغسطس: كينو أيس تزايت

 

يسرّ "آفاق"، بالتعاون مع "الفيلم"، دعوتكم لحضور "مهرجان آفاق للفيلم والموسيقى" الذي سيجري من 17الى 20 آب/أغسطس 2017 في برلين. يفتتح المهرجان يوم 17 آب/أغسطس في فرايلوفتكينو كرويتسبرغ بحفل موسيقي لخيّام اللّامي (عود، بزق، موسيقى إلكترونية) مع ليال شاكر (كمان)، كريستين زايد (قانون)، دانيال كاماردا(باس غيتار)، أندريا بيلفي (درامز وإيقاع). يلي الحفل عرض فيلم "على حلّة عينيلليلى بوزيد. يضمّ برنامج المهرجان تسعة عروض أفلام أخرى مجدولة أيام 18 و19 و20 آب/أغسطس في كينو أيس تزايت هي: "المطلوبون ال18" إخراج عامر الشوملي وبول كاون، "علي، المعزة وإبراهيم" إخراج شريف البنداري، "شارع الموت" إخراج كرم غصين، "صباحاً أخاف، مساءً أغني" إخراج ديانا الجيرودي وغيفارا نامر، "أناس الشاطىء" إخراج تمارا ستيبانيان، "واحد، إثنان، ثلاثة" إخراج بيلي وايلدر، "بيت التوت" إخراج سارة إسحاق، "إمبراطور النمسا" إخراج سليم مراد و"الزمن الباقي" إخراج إيليّا سليمان.

 

في ما يلي البرنامج الكامل:

 

17 آب/أغسطس

فرايلوفتكينو كرويتسبرغ

 

8:00 مساءً

حفل موسيقي: خيّام الّلامي

يطلق الملحن والعازف متعدّد الإختصاصات خيّام اللّامي عملاً جديداً بتكليف  من "آفاق" بمشاركة ليال شاكر (كمان)، كريستين زايد (قانون)، دانيال كاماردا (باس غيتار) وأندريا بيلفي (درامز وإيقاع). استكشاف مستوحى من السينما والموسيقى التصويرية للأصوات الإلكترونية العربية المعتمدة على الوتريات والتركيبات أحادية النغم، يجمع بين أعمال غوستافو سانتاأولالا و"بوهرين أند دير كلوب أوف غور" والمقام الشرق أوسطي والدورات الإيقاعية المعقّدة والبطيئة للموشحات الأندلسية.
خيّام الّلامي (عود، بزق، موسيقى إلكترونية)، ليال شاكر (كمان)، كريستين زايد (قانون)، دانيال كاماردا (باس غيتار)، أندريا بيلفي (درامز وإيقاع)

 

يليه

9:00 مساءً: عرض فيلم
"على حلّة عيني"
 للمخرجة ليلى بوزيد (تونس/فرنسا/بلجيكا/الإمارات العربية المتّحدة)، 2015، ملوّن، 102 دقيقة، بالعربية مع ترجمة إنكليزية.

إنتاج: ساندرا دا فونسيكا وعماد مرزوق- إخراج: ليلى بوزيد- كتابة: ليلى بوزيد وماري سوفي شامبون- سينماتوغرافيا: سيباستيان غوبفيرت- مونتاج: ليليان كورباي- موسيقى: خيام الّلامي- تمثيل: بايا مظفّر، غالية بن علي، منتصر أياري، أيمن عمراني، الأسعد جاموسي، دينا عبد الواحد، يوسف سلطانة، مروان سلطانة، نجوى مثلوثي، يونس فرحي، فتحي عكاري، سلوى محمد.

فرح (بايا مظفّر) شابة تونسية تجد نفسها على تقاطع طرق بين الإلتحاق بكلية الطّب التي نالت قبولاً فيها، وهو الخيار الوحيد الذي سيسعد أمّها (غالية بن علي) وبين شغفها بالموسيقى وفرقتها التي بدأت تنال صدىً لدى الجمهور. تمزج الفرقة بين موسيقى "الروك" والموسيقى التقليدية الشعبية، وتترافق موسيقاها مع كلام يتحدى الحدود المعتادة ويتمتع بشاعرية الكلام المحكي. لا يطول الوقت قبل تنبّه الشرطة لحفلات الفرقة فتبدأ بمضايقة أعضائها. بعد إعتقالها وإستجوابها، تكتشف فرح أن أحد أصدقائها مخبر لدى الشرطة. "على حلّة عيني" هو فيلم أوّل عالي الجودة من إخراج ليلى بوزيد، يتميّز بصراحة لا هوادة فيها وتنبه دقيق للتفاصيل. يجمع الفيلم بين موهبة بوزيد خلف الكاميرا، وألحان الموسيقي العراقي خيّام اللّامي، وشعر غسّان عمامي الفج، والأداء الحيوي والصادق للممثلين المشاركين خاصة أداء مظفّر التي تلعب دور فرح الشخصية الذكية والمتحرّكة، والتي من الممتع مشاهدتها على المسرح، والمغنية والممثلة المحبّبة غالية بن علي في دور حياة، والدة فرح.

 

18 آب/أغسطس

أيس تزايت كرويتسبرغ

 

7:00 مساءً

"المطلوبون ال18" إخراج عامر الشوملي وبول كاون (فلسطين/كندا/فرنسا/الإمارات العربية المتّحدة)، 2014، ملون/أبيض وأسود، 75 دقيقة، بالعربية والعبرية مع ترجمة إنكليزية.

إنتاج: إينا فيشمان، سائد أنضوني، دومينيك بارنو- إخراج: عامر الشوملي وبول كاون، كتابة: بول كوان، سينماتوغرافيا: جيرمان غوتييريز، دانيال فيلنوف- تحريك: ميشال لانين (تصميم)، دومينيك كوتيه (إدارة فنيّة)، ميريام إلدا أرسينو (رئيسة فريق التحريك)- رسومات: عامر الشوملي- مونتاج: أوبي فوليا- موسيقى: بينوا شاريست. أصوات: أليسون دارسي، هايدي فوس، روزان نيرينبرغ، هولي أولوث أوبراين.

لا تشكّل الإنتفاضة الفلسطينية الأولى حدثاً سياسياً يذكر لمعظم العالم، رغم أنها أنهت الإحتلال الإسرائيلي للضفة الغربية وقطاع غزّة. شمل العمل النضالي الشعبي غير المسلّح، الذي شمل جميع أرجاء الأراضي المحتلّة، مظاهرات ورفض واسع لدفع الضرائب للجيش الإسرائيلي، والعصيان المدني، وإنتاج إقتصادٍ بديل، اعتبر حجر زاوية للإكتفاء الذاتي والسيادة.
قررت مجموعة رجال ونساء من قرية بيت ساحور شراء أبقار، ثماني عشرة بقرة تحديداً، لإنتاج الحليب بطريقة تعاونية والإستغناء عن المصادر الإسرائيلية. بفضل النجاح الذي شهده عملهم، أصبحت المزرعة رمزاً وتمتّعت الأبقار بشهرة محلية... الى حين تنبّه الجيش الإسرائيلي للأمر وإعلان الأبقار "تهديداً للأمن الوطني لدولة إسرائيل"، مما إضطر المزرعة للعمل في الخفاء ومعها الأبقار. يستعيد "المطلوبون ال18" هذا الفصل من تاريخ فلسطين الحديث من وجهة نظر الأبقار والناشطين، مستخدماً الصور المتحرّكة والرسومات والمقاطع المصوّرة والمقابلات من الأرشيف لإنتاج صورة مشرقة عن فرادة وقوة العمل النضالي الذي يؤكّد أن العنف تعبير عن فشل الخيال.

 

9:00 مساءً

"علي، المعزة، وإبراهيم" إخراج شريف البنداري (مصر/فرنسا/الإمارات العربية المتّحدة/قطر)، 2016، ملوّن، 90 دقيقة، بالعربية مع ترجمة إنكليزية.

إنتاج: محمد حفظي، حسام عليوان، غيوم دو ساي- إخراج: شريف البنداري- سيناريو: أحمد عامر (مستوحى من قصة لإبراهيم البطوط)- سينماتوغرافيا: عمرو فاروق؛ مونتاج: عماد ماهر- موسيقى: أحمد الصاوي- الممثلون: علي صبحي، أحمد مجدي، ناهد السباعي، سلوى محمد علي، أسامة أبو الأتات، صبري فواز، آسر ياسين، جميل برصوم.


يقع علي (علي صبحي) في حب ندى، وهي معزاة يظن أنها خطيبته. لا يوافق أحد في حارته القاهرية الفقيرة على فكرته الجنونية سوى صديقه كماتا (أسامة أبو العطا)، سائق الباص، بينما تحاول أمه جاهدةً أن "تعالجه" عبر جرّه الى الأطباء النفسيين وطاردي الأرواح ومحترفي السحر الأسود. إبراهيم (أحمد مجدي) مهندس صوت يعاني من نوبات مدمّرة من جراء سماعه لأصوات داخل رأسه. جده هو الوحيد المتبقي من عائلته، وهو أيضاً يعاني من الداء نفسه لكنه حوّل نفسه الى أصم ليرتاح من المعاناة. لم تستطع والدة إبراهيم تحمّل آلام الأعراض نفسها فانتحرت. في أحد الأيام، وخلال زيارة لدى معالج روحاني، يقابل علي إبراهيم. أعطى المعالج كلّاً من علي وإبراهيم ثلاثة أحجار ووعدهما بأن يشفيا مما يعانيان منه إذا رميا حجراً في كلّ من "مياه" مصر الثلاثة: البحر المتوسط، النيل، والبحر الأحمر. "علي، المعزة، وإبراهيم" فيلم طريق مذهل وممتع عن الصداقة والتعاطف وتخطي الحداد والخوف.

 

 19 آب/أغسطس

أيس تزايت كرويتسبرغ

 

5:00 مساءً

"شارع الموت" إخراج كرم غصين (لبنان/ألمانيا)، 2017، ملون، 22 دقيقة، بالعربية مع ترجمة إنكليزية.

إنتاج: إيميلي ديشه-بيكر وكرم غصين- إخراج وكتابة: كرم غصين- سينماتوغرافيا: كرم غصين- مونتاج: فارتان أفاكيان- هندسة صوت: محمد سلامة- تصميم الصوت: غابور ريبلي، جاد طالب، رمزي ماضي.

يزور الراوي موقعاً في المناطق التي قضى فيها شبابه، وهي منطقة عشوائية خارجة عن القانون محاذية لمطار بيروت، حيث تخترق الحياة اليومية معارك الشارع والجريمة وإستعراضات القوة وأعراس الشارع الجامحة. سمي جزء الطريق السريع الخدّاع الممتد بموازاة المنطقة "شارع الموت" بسبب موت العديد من الشبّان وهم يؤدون حركات خطيرة على الدراجات النارية. تضاعف زمجرة الطائرات وظلالها الهابطة من السماء من الإحساس بالإختناق وإنعدام فرص النجاة. يرسم "شارع الموت" صورة فجّة وحميمية وشاعرية للحي من خلال قصص خمسة من قاطنيه، متنقلاً بين الماضي والحاضر، ومتفحصاً علاقتنا بغليان المراهقة.

 

"صباحاً أخاف، مساءً أغني" إخراج ديانا الجيرودي وغيفارا نامر (مشار إليهما كرولا لاذقاني وسلمى الديري) (سوريا)، 2012، ملوّن، 29 دقيقة، بالعربية مع ترجمة إنكليزية.

إنتاج: ديانا الجيرودي لبروأكشن فيلم، سوريا (مشار إليها ك "سوريون مع حدود")- إخراج: ديانا الجيرودي وغيفارا نامر (مشار إليهما كرولا لاذقاني وسلمى الديري)؛ سينماتوغرافيا: غيفارا نامر؛ مونتاج: ديانا الجيرودي.

"صباحاً أخاف، مساءً أغني" يروي قصّة شابة سورية تلحّن وتغني وتسجّل أغاني المظاهرات في السرّ من دون علم أهلها وعائلتها، آملة أن تلهم أغانيها آخرين ليثوروا ويطالبوا بالحرية والإيمان بغد أفضل. لا يمكن تمييزها  ولا الناس من حولها عبر الشاشة. وقد تم التلاعب بالأصوات للحدّ من إمكانية تحديد الهويات. وبالرغم من كل ذلك، تستمر الشابة في الكتابة والغناء لتجنّب الوقوف مكتوفة الأيدي ولتذوّق طعم الحرية التي تتوق إليها.

 

7:00 مساءً

"أناس الشاطىء" إخراج تمارا ستيبانيان (لبنان/فرنسا/أرمينيا/قطر)، 2016، ملوّن، 84 دقيقة، بالأرمنية والفرنسية مع ترجمة إنكليزية.

إنتاج: ناتالي كومب وتمارا ستيبانيان- إخراج: تمارا ستيبانيان- كتابة: تمارا ستيبانيان، جون كريستوف فيراري- سينماتوغرافيا: تمّام حمزة، تمارا ستيبانيان- مونتاج: أوليفييه فيراري- هندسة الصوت: فريديريك موري، جان-مارك شيك.

تجري أحداث الفيلم في مرسيليا في العام 2014 ويتتبع عدداً من الأرمن طالبي اللجوء أثناء انتظارهم ليتم قبول طلباتهم. ترك هؤلاء خلفهم بلداً إنتشر شعبه حول العالم لأكثر من مئة عام. بلد يوصف بالصحراء، أو البلد المهجور والمفرّغ من الحياة. يلتقط الفيلم المشاعر الناتجة عن اللاحراك المفروض والشلل الناتج عن الإنتظار والحياة المعلّقة في مكان بين بلدين وحياتين. في هذا الزمان والمكان المبهمي المعالم، يخسر هؤلاء السيطرة على حيواتهم تماماً، ويهيمون على الشاطىء في تيه.

 

9:00 مساءً

"واحد، إثنان، ثلاثة" إخراج بيلي وايلدر (الولايات المتّحدة/ألمانيا)، 1961، 104 دقائق، بالإنكليزية والألمانية والروسية مع ترجمة إنكليزية وعربية.   

يقدّمه كريستوف ترهشتيه. العرض منظّم بالتعاون مع مهرجان برلين السينمائي - البرلينالي.

إنتاج: بيلي وايلدر- إخراج: بيلي وايلدر- سيناريو: آي.أي.ال دايموند وبيلي وايلدر (مستوحى من "إيغي كيتو، هاروم لفيرينك مولنار)- سينماتوغرافيا: دانيال ل. فاب- مونتاج: دانيال مانديل؛ موسيقى: أندريه بريفن- الراوي: جايمس كاغني- الممثلون: جايمس كاغني، هورست بوكهولز، باميلا تيفن، آرلين فرانسيس.

"واحد، إثنان،ثلاثة" فيلم كوميدي من إنتاج العام 1961، وإخراج بيلي وايلدر، وهو مستوحى من النص المسرحي الهنغاري "إيغي، كيتو، هاروم" للكاتب فيرينك مولنار الصادر عام 1929. يقوم كاغني بدور سي.أر. "ماك" ماكنمارا، مدير رفيع المنصب في شركة كوكا كولا، تم نقله الى برلين الغربية بعد الفشل الذي تعرّض له خلال عمله في الشرق الأوسط والذي لا زال يصيبه بالحزن. يطمح ماكنمارا الى تسلّم إدارة عمليات كوكا كولا في أوروبا الغربية والإنتقال الى لندن. بعد عمله على إتفاق لإدخال كوكا كولا الى الإتّحاد السوفياتي، أطلعه مديره دبليو.بي هازلتاين أن إبنته سكارليت هازلتاين، ابنة السبعة عشر ربيعاً سريعة الغضب، قادمة الى برلين الغربية وطلب منه مرافقتها والإهتمام بها. بعد أن كان مخططاً لها أن تبقى لأسبوعين، تطول زيارة سكارليت الى شهرين، ويكتشف ماك أنها تزوجت أوتو بيفل، وهو شاب من ألمانيا شديد الحماس للشيوعية. بينما يخطط الزوج للإنتقال الى موسكو للإستقرار فيها وبناء حياة جديدة، يعلن هازلتاين وزوجته أنهما سيصلان الى برلين في اليوم التالي لأخذ إبنتهما. بات الآن على ماك إبتكار سيناريو يضمن له المنصب في مكتب لندن. تم تصوير الفيلم عشيّة بناء جدار برلين، وحين صدر طغى الواقع المرير للمدينة المقسّمة على إستقبال الجمهور له. فشل الفيلم في معايير شباك التذاكر في ألمانيا كما في الولايات المتّحدة ولكن حين أعيد إطلاقه عام 1985 لاقى نجاحاً كبيراً في ألمانيا الغربية وفرنسا.

 

20 آب/اغسطس

أيس تزايت كرويتسبرغ

 

5:00 مساءً

"بيت التوت" إخراج سارة إسحاق (اليمن/المملكة المتّحدة/سوريا/مصر/الولايات المتّحدة)، 2013، ملوّن، 65 دقيقة، بالعربية والإنكليزية مع ترجمة إنكليزية.

إنتاج: ديانا الجيرودي، مصطفى يوسف، سارة إسحاق- كتابة وإخراج: سارة إسحاق- سينماتوغرافيا: جينيفييف بيكنيل وسارة إسحاق- مونتاج: دعاء فاضل وسارة إسحاق- هندسة الصوت: سارة إسحاق.

نشأت سارة إسحاق في اليمن لأب يمني وأم إسكتلندية. بعد دخولها مرحلة المراهقة، بدأ الشعور بالإختناق جراء الضغوطات الإجتماعية يزداد لديها فقررت أخيراً الإنتقال الى إسكتلندا حيث تقطن أمّها حالياً. إشترط أبوها عليها أن لا تتخلى عن جذورها اليمنية للسماح لها بالانتقال. قطعت سارة هذا الوعد ولم تستطع الوفاء به. بعد عشر سنوات، في العام 2011، عادت سارة الى اليمن وهي شخص مختلف تماماً، مجهزة لمواجهة ماضيها وإعادة التواصل مع جذورها. بخلاف كلّ التوقعات، عادت سارة لتجد عائلتها وبلدها على شفير الثورة.

 

7:00 مساءً

إمبراطور النمسا إخراج سليم مراد (لبنان)، 2016، ملوّن، 104 دقائق، بالعربية والفرنسية مع ترجمة إنكليزية.

كتابة وإخراج: سليم مراد- مونتاج: كارين دومط- إنتاج: جنى وهبة، كارول عبود- سينماتوغرافيا: بشير حاج، جاد طنوس- هندسة صوت: لما صوايا، شادي أبي شقرا.

يطرح هذا الفيلم الجريء والمركّب أسئلة حول أهمية الأصل والنسب. يبدأ الفيلم بمشهد يصوّر سليم مراد عارضاً رسماً لشجرة عائلته ويضع لنفسه فيها مكاناً بشروطه الخاصة في مواجهة واقع أنه لن يصبح أباً كونه مثلي الجنس. بعد وفاة أخته، أصبح سليم الإبن الوحيد وبات واقع أنه الذكر الأخير الذي يحمل إسم العائلة يثقل كاهله. في الوقت نفسه، بدأ المبنى القديم الذي عاشت فيه عائلته وورثته عن جدّه يتداعى ولا يملك والده أو عمّته المال الكافي لتغطية تكاليف صيانته وترميمه. تريد العائلة بيع المنزل الى مطوّر عقاري والإنتقال الى شقة جديدة حيث يأملون قضاء ما تبقى لهم من عمر براحة وسلام.
يستكشف "إمبرطور النمسا" أسئلة وجودية بينما ينبش حميمية عائلة بجرأة وذكاء وحسّ فكاهي، ممزوج بأناقة بقصص غير واقعية. الفيلم مساءلة أصيلة وصادقة وعميقة لوطأة الأبوية على المجتمع اللبناني المعاصر.

 

9:00 مساءً

"الزمن الباقي" إخراج إيليّا سليمان (فلسطين/المملكة المتّحدة/إيطاليا/بلجيكا/فرنسا)، 2009، ملوّن، 105 دقائق، بالعربية والإنكليزية والعبرية مع ترجمة إنكليزية.

إنتاج: مخائيل جنتيل، إيليّا سليمان- كتابة وإخراج: إيليّا سليمان- سينماتوغرافيا: مارك-أندري باتين- مونتاج: فيرونيك لانغ- إدارة فنيّة: شريف واكد. الممثلون: علي سليمان، صالح بكري، إيليّا سليمان، دريد لضّاوي، ميساء عبد الهادي، طارق قبطي.

يخطّ الممثل والكاتب والمخرج الفلسطيني إيليّا سليمان قصصاً شبه ذاتية عن أن تكون فلسطينياً في إسرائيل عبر أجيال ممتدّة من العام 1948. الفيلم مستوحى جزئياً من يوميات إحتفظ بها والده، وفي مشهده الأول يعرض الساعات الأخيرة التي سبقت إستسلام الناصرة حيث إنفصل فؤاد (صالح بكري) المقاتل في صفوف المقاومة الفلسطينية عن حبّ حياته ثريا (ليلى معمّر). في العام 1970، وبينما فقد فؤاد مثاليته، يعاقب مدير المدرسة إبنه إيليّا سليمان (زهير أبو حنا) لأنه نعت الولايات المتّحدة بالكولونيالية. بعد بضع سنوات، يجبر إيليّا سليمان (أيمن إسبنيولي)على الهرب من البلاد بعد ملاحقته من قبل الشرطة الإسرائيلية. وبعد مرور بضع سنوات أخرى، يعود للإهتمام بأمه المسنّة (سمر قدحة طنوس). "الزمن الباقي" فيلم ذكي ومؤثّر وحاد وإبداعي، وهو ثالث أفلام سليمان عن غرابة أن تكون فلسطينياً في إسرائيل وتحت الإحتلال المستمرّ للضفة الغربية ، بعد فيلمي "سجل إختفاء" و"يد إلهية" الحاصلين على جوائز عدّة.

 

أماكن العرض وأسعار البطاقات

 

فرايلوفتكينو كرويتسبرغ

تقع فرايلوفتكينو كرويتسبرغ بالقرب من محطّة كوتبوسر تور لمترو الأنفاق، في فناء كونستكارتييه بيتانيان في ماريانينبلاتز على الزاوية التي تربط شارع أدالبيرتشتراسي بجادّة بيتانياندام.
البطاقات على شبّاك التذاكر: 7.5 يورو. يفتح شبّاك التذاكر نصف ساعة قبل موعد بدء العرض.
البطاقات عبر الإنترنت: (http://www.freiluftkino-kreuzberg.de/freiluftkino_kreuzberg_english.php). إستخدموا الرابط المحاذي لعنوان الفيلم.
سعر البطاقة للأطفال ما دون 13 سنة: 5.5 يورو.
البطاقات لخمسة أو عشرة عروض: سعر بطاقة الخمسة عروض 30 يورو، وسعر بطاقة العشرة عروض 55 يورو.
Over length surcharge: يورو واحد
لتخفيضات مجموعات طلاب المدارس: kreuzberg@pifflmedien.de

 

كينو أيس تزايت

العنوان: 20 شارع زوغوهوفشتراسي 10997 برلين
سعر البطاقة العادية: 8.5 يورو
سعر البطاقة المخفّضة: 7.5 يورو (متوفّرة للطلاب، العاطلبن عن العمل، أعضاء القوات المسلّحة والمتطوعين فيها، بالإضافة الى الذين يعانون من إعاقات شديدة).

 

المنظّمون

 

الصندوق العربيّ للثقافة والفنون - آفاق أسّسه في العام 2007 عدد من المُنشّطين الثقافيّين كمبادرة مستقلّة تؤمّن الدعم والتمويل للأفراد والمؤسّسات ممّن يعملون في مجالات السينما، فنون الأداء، الأدب، الموسيقى، والفنون البصريّة، وذلك في موازاة تسهيله التبادل والتعاون الثقافيّ والبحثيّ عبر العالم العربيّ والخارج. ومنذ بدايته شغل الصندوق العربيّ للثقافة والفنون (آفاق) موقعًا بارزًا عربيًّا ودوليًّا، حيث تعاون مع شركاء هُم مؤسّسات مرموقة، وقدّم نحو 1000 منحة حتّى تاريخه، إضافة إلى 150 منحة جديدة في كلّ عام. آفاق مُسجّلة في سويسرا ومقرّها الرئيس في بيروت، لبنان.

 

المنتدى العربي الأوروبي الإبداعي هو برنامج خاص طليعي متعدد الاختصاصات، أطلقه الصندوق العربي للثقافة والفنون (آفاق) عام 2016 و يهدف من خلال نشاطاته ومعارضه ومؤتمراته وورشات عمله الى التصدي للوقائع المقلقة التي تشهدها أوروبا، تحديداً الجموع المتزايدة من المواهب المبدعة المهجّرة وصعود النزعات المعادية للأجانب وردود الفعل العدائية الناتجة في سياقهاعلى مدى ثلاث سنوات، يتطلع البرنامج الى إستكشاف نشاطات وإنتاجات ومشارع تفويض فنية، إنطلاقاً من ثقة "آفاق" بأن بناء منصة تستكشف الخيال والتعبير، وتشرك المبدعين والفنانين من أوروبا والعالم العربي، هي المنطلق الأساسي نحو تهدئة العقول والقلوب الخائفة وتبديل وجهات النظرالفكرة لا تتوقف عند التصدي للظروف ووجهات النظر من خلال تأمين منصة للفنانين والمفكرين العرب في أوروبا، بل تتخطى ذلك نحو علاقة فعلية وتعاون إبداعي بين الفناين العرب والأوروبيينإنطلاقاً من نجاح آفاق في التدخلات الفنية في الفضاء العام، والتصدي للصعوبات التي يواجهها الفنانون العرب في النشر وتوزيع وإيصال أعمالهم الى الجمهور، يبني البرنامج شراكات مدروسة مع مؤسسات ومصادر دعم أوروبية للتعاون في إنتاج وتقديم كلّ نشاط من الأنشطة المقترحة في البرنامج.

 

مهرجان الفيلم
يعد الفيلم – مهرجان الفيلم العربي برلين من أكبر المهرجانات التي توفر منبراً للإنتاج السينمائي العربي المتنوع في ألمانيا. ويركز هذا المهرجان بالدرجة الأولى على الأعمال المتميزة فنياً ومضموناً. وبهذا يفتح الفيلم آفاقاً جديدة لمنظور مختلف عن العالم العربي وإنتاجه الثقافي والفني والسينمائي. ويقدم المهرجان بالإضافة إلى البرامج المتنوعة مقابلات ومناقشات مع المخرجين والمهنيين والخبراء، ويخلق من خلال هذا التبادل الفني جسراً ثقافياً بين ألمانيا والعالم العربي. ويساهم المهرجان علاوة على ذلك في تنوع المشهد الثقافي البرليني، وهو عضو مؤسس لشبكة مهرجانات برلين المستقلة للسينما. الفيلم مهرجان غير ربحي تشرف على تنظيمه منذ 2009 جمعية مكان - مركز فنون الفيلم والثقافة العربية.

 


خريطة الموقع | إتصل بنا | جميع الحقوق محفوظة آفاق 2017 | تصميم عمر مسمار | تطوير فيوجن سكند.