الرئيسية
حول آفاق
المانحون
إدعم آفاق
المنح
المستفيدون
المحكّمون
لوح الأخبار
موارد آفاق
المفكرة
الأسئلة
إتصل بنا

المنتدى العربي الأوروبي الإبداعي


سجل دخولك   عربي   English

نزّل كتاب أوروبا هنا
أخبار آفاق



الصورة لبيتر فان أغتمايل

إختتام ثاني ورشات عمل الدورة الثالثة من برنامج التصوير الفوتوغرافي الوثائقي العربي

07 آذار 2017

إستضافت "آفاق" ثاني ورشتي عمل الدورة الثالثة من برنامج التصوير الفوتوغرافي الوثائقي العربي من 24 الى 28 شباط/فبراير. ضمّت الورشة المصورين التسع الحاصلين على منح البرنامج والذين تابعهم مستشارو البرنامج على إمتداد الستة أشهر المنصرمة. مستفيدون من النقاشات مع المجموعة ومن جلساتهم الخاصة مع المستشارين، عمل المشاركون على إتمام مشاريعهم المدعومة والتي شملت عدداً كبيراً من أنواع التوثيق، من التوثيق الفوتوغرافي الكلاسيكي الى القصّ البصري التجريبي.

 

جاءت المشاريع المشاركة من 6 بلدان وهي: "أبعد من التضحية" لكارمن يحشوشي (لبنان)، "فقدان" لهدير احمد (مصر)، "نتف من الحياة" لمهدي مريوش (المغرب)، "التغيير الاجتماعي في مصر بعد الثورة" لمصطفى بسيم عدلي (مصر)، "من قال الأبيض أفضل؟" لمحمد صلاح (السوان)، "هلال غير خصيب" لنادية بسيسو (الأردن)، "الدالية على الحافة" لروي سعادة (لبنان)، "إستغماية" لسارة سلّام (مصر)، "عيب" لإيمان الدّباغ من السعودية.

 

تنوعت قصص المشاريع بين الشخصي والإجتماعي والسياسي وتطرّقت الى مواضيع كراهية النساء والإستعراض الإباحي، معاناة زوجات المعتقلين السياسيين، الحياة عمّال المناجم، قمع النشاط السياسي، مفاهيم جمال المرأة، الصراع على الموارد، الإستيلاء على الشواطىء، الموت وفقدان الأحباء، ومفاهيم العيب في المجتمعات المحافظة.

 

تم إختتام ورشة العمل بجلسة عرض للمشاريع ونقد بنّاء بهدف الوصول إلى شكل نهائي لها عبر حوار ضم المشاركين والمستشارين (رندا شعث، إريك غوتسمان، تانيا حبجوقة وبيتر فان أغتمايل) بالإضافة الى ممثلي المؤسسات الشريكة في المشروع وهم سوزان ميسيلاس (مستشارة البرامج في مؤسسة ماغنون)، وإيما راينس (مديرة البرامج في مؤسسة ماغنوم)، وبرتراند سليم (منسق برنامج المنح والتعاون في صندوق الأمير كلاوس)، وجسيكا موراي (منسّقة البرنامج من Al-Liquindo)، وريما مسمار (المديرة التنفيذية للصندوق العربي للثقافة والفنون - آفاق).

 

تطّرق النقاش الى مكان وكيفية مشاركة الأعمال مع الجمهور، وقد تنوعت رؤى المشاركين في هذا الخصوص فالبعض يتّجه نحو نشر قصصهم الفوتوغرافية في كتاب أو موقع إلكتروني بينما يفضّل البعض الآخر عرض الأعمال في سياق أقرب للجمهور العريض أو من خلال معرض.

 

يشمل برنامج التصوير الفوتوغرافي الوثائقي العربي منحة وتدريباً ومتابعة فردية من قبل مستشاري البرنامج لمساعدة المصورين المشاركين على تطوير قصصهم. وتكمن أهمية هذه المبادرة على المدى البعيد في تطوير شبكة أصيلة ومتنوعة من المصورين المحليين وفي تحفيذ النقاش مع المصورين الأجانب الناشطين في المنطقة.

 

أطلق البرنامج كلّ من "آفاق" وصندوق الأمير كلاوس بالشراكة مع مؤسسة ماغنوم في العام 2014 وقد إستفاد منه حتى اللحظة 28 مصوّراً. تنوي "آفاق" الإبقاء على البرنامج لثلاث سنوات أخرى نظّراً للإهتمام البالغ الذي حظي به من قبل الفنانين والشركاء والممولين.

 

بالتزامن مع ورشة العمل، نظّمت "آفاق" ندوة حوارية تحت عنوان "مزج عالمي الفن والتوثيق: تصوير الشخصي" في أشكال ألوان يوم الإثنين 27 شباط/فبراير. وتخلّل الندوة مداخلات من المصورين رندا شعث وبيتر فان اغتمايل اللذين تستكشف أعمالهما الأخيرة مفاهيم البيت وفكرة المزج بين الفن وممارسات التصوير الوثائقي.


خريطة الموقع | إتصل بنا | جميع الحقوق محفوظة آفاق 2017 | تصميم عمر مسمار | تطوير فيوجن سكند.